الرئيسية » أماكن جذب سياحية »  

المنارة

اكتسبت المنارة تسميتها كونها المكان الذي كانت تنار منه شوارع المدينة. يوثق ميدان المنارة تاريخ المدينة وتأسيسها من خلال الاسود الخمسة التي ترمز لابناء الاب المؤسس للمدينة راشد الحدادين. كما وتوثق المنارة مراحل التطور المدني والمعماري في رام الله. وعلى مرّ التاريخ الفلسطيني الحديث كان الميدان رمزا ومكاناً رئيسياً للتجمعات الوطنية والدينية والاجتماعية. بنا المجلس البلدي عام 1923 ميدان المنارة الرئيسي، الذي أصبح يشكل مركزا للمدينة والذي تتفرع منه شبكة الطرق الرئيسية في المدينة حاليا. وصارت المنارة مكان تجمع المواطنين في الاحتفالات الوطنية  والأعياد والمناسبات الدينية مثل سبت النور .

 

 

في سنة 1935 وصلت شركة كهرباء القدس والمصالح العامة الخطوط الكهربائية من القدس الى رام الله وأضاءت الأنوار الكهربائية معظم بيوت وطرق رام الله والبيرة وكان افتتاح مشروع الكهرباء في ميدان المنارة الحالي بحضور رئيس بلدية رام الله الدكتور سعد الله القسيس ورئيس مجلس محلي البيرة السيد عيد الموسى وحاكم لواء القدس وقائم مقام رام الله ومدير شركة الكهرباء ورهط كبير من أهالي رام الله والبيرة. واكتسب الميدان اسمه نسبة للمنارة ثمانية الأضلاع التي كانت تنتصف الميدان. حيث كان الشخص المسؤول عن عملها من عائلة ابراهيم وكان يقطن في أقصى أطراف المدينة. فكان يخرج من بيته يوميا ليتجه ماشيا الى المنارة عند الساعة السادسة مساء وسط حشد من الأطفال الفضوليين ليضيئها فتضاء المدينة أجمع.

 

 

>

 

ابان نكبة عام 1948 شيد النصب التذكاري الذي يمثل أبناء راشد الحدادين الخمسة الذين انبثقت منهم عائلات رام الله الخمسة الأولى: عواد، ويوسف، وجغب، وشقرة، وشراقة. حيث قام بنحت الأسود النحات ابو صادق من دار غانم، وتم فك الأسود وتخزينها في مخازن البلدية ابان فترة الاحتلال ومن ثم اعيد تركيبها في دوار الساعة عام 1998. حيث قام أحد رجال أعمال مدينة القدس بالتبرع بتماثيل الأسود الحالية.





إتصل بنا

بلدية رام الله

هاتف: 00970 2 294 5555 ex.123

بريد الكتروني: tic@ramallah.ps

ramallahtouristcenter

الرقم المجاني:1800 10 11 01

All Rights Reserved © 2020
Site By